مربع البحث

كتاب الفكر التربوي التراثي

الفكر التربوي التراثي

الخطيب البغدادي أنموذجا


تأليف : بوزيد الغلى
نشر : نادي تراث الإمارات




نبذة عن الموضوع

يُعدّ الإمام الخطيب البغدادي من أهمّ رواد الفكر التربوي الإسلامي، وقدّم إسهاماتٍ جليلةً في مجال التربية والتعليم، من خلال مؤلّفاته وكتاباته وآرائه التربوية.

من أهمّ ملامح الفكر التربوي عند الخطيب البغدادي:
  • الاهتمام بتربية الجيل على القيم الإسلامية: أكّد الخطيب البغدادي على ضرورة غرس القيم الإسلامية في نفوس الطلاب، مثل: الإيمان بالله والصدق والأمانة والعدل والبرّ بالوالدين واحترام المعلم.
  • التركيز على تنمية مهارات التفكير: دعا الخطيب البغدادي إلى تنمية مهارات التفكير النقدي والإبداعي لدى الطلاب، وذلك من خلال تعلّمهم المناقشة والحوار وحلّ المشكلات.
  • العناية بتطوير مهارات التواصل: شدّد الخطيب البغدادي على أهمية تعلّم الطلاب مهارات التواصل الفعّال، مثل: التعبير عن أنفسهم بوضوح واستخدام اللغة العربية بشكلٍ سليم.
  • الاهتمام بالتربية المهنية: دعا الخطيب البغدادي إلى تعليم الطلاب مهاراتٍ مهنيةً تُمكّنهم من الانخراط في سوق العمل وكسب العيش.
  • ضرورة الأخذ بعين الاعتبار الفروق الفردية: أكّد الخطيب البغدادي على أهمية مراعاة الفروق الفردية بين الطلاب من حيث قدراتهم واهتماماتهم وميولهم، وذلك عند تصميم المناهج الدراسية وطرق التدريس.

تأثير الفكر التربوي للخطيب البغدادي:
  • لقد ترك الفكر التربوي للخطيب البغدادي أثرًا عميقًا في مجال التربية والتعليم الإسلامي، حيث اعتمدت العديد من المدارس والمؤسسات التعليمية على أفكاره وآرائه في تصميم مناهجها الدراسية وطرق التدريس.
  • لا يزال الفكر التربوي للخطيب البغدادي ذا أهميةٍ كبيرةٍ في العصر الحديث، حيث يُقدّم لنا أفكارًا تربويةً قيّمةً تُساهم في تربية جيلٍ مؤمنٍ وأخلاقيٍّ ومُثقّفٍ.


رابط الكتاب

👈 اضغط هنا
تعليقات




    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -