مربع البحث

الفرق بين الارشاد الفردي والارشاد الجماعي

الفرق بين الارشاد الفردي والارشاد الجماعي





للتفريق بين الارشاد الفردي والارشاد الجماعي يمكن حصر أوجه الشبه والاختلاف بينهما فيما يلي :

أولاً: أوجه الشبه بين الإرشاد الفردي والإرشاد الجماعي

  • وحدة الأهداف العامة، فكل منهما يهدف إلى مـسـاعدة وتوجيــه الطالــب لــيفهم ويسـاعد ويوجه ذاته.
  • وحدة الإجراءات الأساسية في عملية الإرشاد.
  • كلاهما يتعامل مع أشـخاص عـاديين أو أقـرب من المـرضى إلى الـصحة وأقـرب من المنحـرفين للأسوياء.
  • كلاهما عرضة لحدوث طوارئ عملية الإرشاد.

ثانياً : أوجه الاختلاف بين الإرشاد الفردي والجماعي

الجدول التالي يوضح أهم أوجه الاختلاف بين الإرشاد الفردي والجماعي :

من حيث

الارشاد الجمعي

الارشاد الفردي

1.      الجلسة

الجلــسة الإرشـــادية عـــادة أطـــول (بمــدة زمنية لا تقل عن 90 دقيقة)

الجلســة الإرشــادية عــادة أقـصر (بمـدة زمنية لا تقل عن 45 دقيقة)

2.      الاهتمام

يوزع الاهتمام على كل أعضاء الجماعة

ينصب اهتمامه للفرد

3.      التركيز

التركيز على المشكلة العامة

يتركز الاهتمام على المشكلات الخاصة

4.      التفاعل

أكـثر فعاليــات في حالــة المـشـكلة العامــة والمشتركة بين الاعضاء

أكثر فعالية في حالة المشكلات الخاصة للفرد التي يعني منها

5.      موقفه

يبدو طبيعياً أكثر

يبدو اصطناعياً أكثر

6.      التفاعل

يتــيح فرصــة التفاعــل الاجتماعـــي مـــع الآخــرين ويســتغل القــوى الإرشـــادية في الجماعة وتأثيرها على الفرد.

يتـــيح فرصــــة الخـــصوصـية والعلاقــــة الإرشـادية الأقوى بين الطالب والمرشد

7.      تهيئة المناخ

يتــيح وجــود الجماعــة تجريــب الأفـــراد للـــســلوك الاجتماعـــــي المـــــتعلم مـــــن خــلال عملية الإرشاد

ينقصه وجود المناخ الاجتماعي

8.      دوره

دور المرشد أصعب وأكثر تعقيداً

دور المرشد أسهل وأقل تعقيداً

9.      العمل والاستراتيجيات

يأخــذ فيـه المـسترشدين ويعطـي في نفـس الوقت ويتقبل الحلول الجماعية باعتبارها صادرة منه ومن رفاقه

يأخــذ فـــه الطالـــب أكـــثر مـــما يعطـــي وأحيانـاً ينظـر إلى مـا يأخـذه مـن المرشـد عـلى أنـه مـأخوذ من سلطة




متى يفضل استخدام الإرشاد الفردي على الإرشاد الجماعي 

  1. إذا تطلبت حالة المسترشد ومشكلته انتباهاً وتركيزاً شديداً لا يتـوافر أو يتاح من خـلال الإرشاد الجماعي.  
  2. عنــــدما يكــــون موضــــوع الإرشــــاد أو العــــلاج انحرافــــاً جنــســياً أو إدمانــــاً للمخدرات . 
  3. إذا كان المسترشد في حالة تتطلب التدخل السريع كـما هــو في الحــالات الهـستيرية والاكتئابيه.  
  4. عندما لا يكون لدى المسترشـد القـدرة عـلى تكـوين علاقــات اجتماعيــة وتنقـصــه مهــارة التفاعــل مــع الآخــرين كــما هــو في حــالات الفوبيــا الاجتماعية. 
  5. في حال رفض المسترشد الجماعة لأن مشكلته على درجة مـن الخـصوصية ولا يرغـب في مشاركة أحد  


تعليقات
ليست هناك تعليقات

    اطلع على مقالات موقع المرجع في جوجل نيوز

    يمكنك الحصول على مقالات موقع المرجع من هنا

    اضغط هنا



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -