مربع البحث

أضرار تطبيق تيك توك Tik Tok

أضرار تطبيق تيك توك Tik Tok




ما هو تيك توك TikTok 

تيك توك هي منصة اجتماعية إنطلقت من الصين عام 2014 بأسم میوزیكلي على يد تشانغ یی مینغ Zhang Yiming، يعتمد التطبيق على خلق مقاطع الفيديو المصورة من خلال كاميرا الهاتف، في عام 2014 انتشر ظهور مؤشر جديد وانتشر بشكل كبير جدا من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وكان يطلق عليه مصطلح ال Vine والتي تشبه بشكل كبير القصص على منصات السوشيال ميديا المختلفة وهي مرحلة من مراحل ظهور الفكرة بشكل عام .. 


وكانت وقتها تعتمد على تسجيل مقاطع الفيديو عن طريق الهاتف ومن ثم قررت الشركة الصينية استغلال تلك الفكرة وقاموا بإنشاء تطبيق الهاتف الذي يقدم تلك النوعية من المقاطع المصورة ولكن بشكل مباشر من خلال كاميرا التطبيق، ومع عدة مميزات مختلفة وايضا قاموا باضافة عدة نماذج و خيارات داخل مقاطع الفيديو والتي تجعله مميزا بشكل كبير عن السابق. 


انطلق في البداية تحت مسمی‘‘ میوزیكال musically ’’ ثم في عام 2017 تم تحويل إسم التطبيق إلى ( تيك توك TikTok ) وهو لفظ باللغة الصينية ويعني (اهتزاز الصوت).


يتوافر التطبيق في 155 دولة حول العالم . عدد المستخدمين النشطين لتطبيق تيك توك Tik Tok شهريا، يتجاوز ال 500 مليون مستخدم حول العالم . تجاوز عدد تحميل التطبيق في عام 2018 ال 800 مليون تحميل . تيك توك Tik Tok مصنف أعلى التطبيقات تحميلا في 2019 على كلا من متجر هواتف آبل، متجر جوجل لتطبيقات الأندروید

أكثر من 85٪ من مستخدمي تيك توك Tik Tok يتراوح أعمارهم ما بين 16 - 24. نقسم مستخدمي التطبيق بين الجنسين بنسبة (٪56 من الذكور - 44٪ من الإناث) . متوسط الوقت الذي يقضيه المستخدمون يوميا في تصفح تيك توك TikTok حوالى 52 دقيقة يومية

90 ٪  من مستخدمي التطبيق يتصفحون التطبيق بشكل يومي . في عام 2018 تم مشاهدة أكثر من مليار فيديو يومية عبر التطبيق

أضرار تطبيق تيك توك

أي نوع من وسائل التواصل الاجتماعي له مخاطره، ويمكن أن يكون هناك المزيد من المشاكل عندما لا يكون الآباء على دراية بها يستخدمه الأطفال.

إن الآباء المهتمين بنوع المحتوى الذي يشاهده الأطفال يجب أن يعرفوا أنه قد تكون هناك مواقف غير مرغوبة ومواقف جنسية قد يصادفونها على المنصة وهناك مخاوف حول كيفية قيام نظام المراسلة المفتوحة بالسماح لأي شخص بالغ بإرسال رسالة إلى أي طفل.


ومع ذلك، قد يكون الخطر أكثر خطورة لأن الإعداد الافتراضي عام. فعلى الآباء لذهاب إلى الحساب مع أطفالهم وتحويل الحساب إلى حساب خاص.  سيحد ذلك من يمكنه الاتصال بطفلك: أي شخص أو أصدقاء أو لا أحد. يمكن للوالدين أيضا تقييد التعليقات ومقاطع الفيديو الثنائية ورسائل الرسائل الخاصة.

وفقا لاتفاقية المستخدم الخاصة ب TikTok، يجب أن يكون عمر المستخدمين 13 عاما على الأقل للانضام ولكن يجب أن يكون لديهم إذن من الوالدين إذا كان عمرهم أقل من 18 عاما.

من المهم تعليم الأطفال حول الخصوصية والمساحة الشخصية، إنهم يتفاعلون مع الآخرين عبر الإنترنت، لذلك يجب على الوالدين امتلاك كلمات مرور التواصل الاجتماعي لأطفالهم وإجراء اختبارات من وقت لآخر، بالإضافة إلى المخاوف العامة حول كيفية جمع البيانات الخاصة.

اكتسب تطبيق "تيك توك" شعبية هائلة على مدار فترة زمنية قصيرة جدا، وخاصة في فئة الشباب وصغار السن، وأصبح له تأثير كبير على حياة الأشخاص، ومع مرور الوقت استطاع عبور جميع الحدود، وأساء الكثير استخدامه، رغم أن التطبيقات الحديثة ليست شريرة في حد ذاتها ومن يصممونها لا يقصدون الأذى بل تقديم ميزات جديدة ومختلفة، وتطبيق التيك توك يتيح تصوير مقاطع الفيديو مع مجموعة متنوعة من الموسيقى في الخلفية.

الدكتور هشام ماجد المدير العلاجي، لمستشفى العباسية للصحة النفسية، ومؤسس جمعية أطفال مطمئنة في مصر، رصد سلبيات ومخاطر تطبيق TikTok والتي تهدد الحياة والأخلاق والمعايير الإنسانية، فضلا عن الآثار النفسية الخطيرة له، ليس على حياة مستخدميه فقط وأنها على المجتمع وهي كالتالي: 
  1. العزلة الاجتماعية: رغم أن التطبيق يدور حول التواصل الاجتماعي مع الجمهور، إلا أنه في الواقع يميل مستخدموه إلى العزلة الاجتماعية لدرجة أنهم لا يستطيعون الاهتمام بالعلاقات التي يحيطون بها ويفضلون الشاشة على تلك العلاقات. 
  2. مضيعة للوقت والطاقة: يقضي مستخدموه ساعات طويلة على هذا التطبيق، ويستنزفون الكثير من الوقت والمال بلا نتيجة ورغم أن البعض قد يجني من ورائه المال ولكن ليس الكل، فهناك مخاطرة بأن المتابعين قد يحبون أو لا يحبون؟ وعندما لا تقدم ما يريدون فأنك لا تحصل على أي شيء في المقابل. 
  3. العري والدعارة: رغم أن التطبيق لم يكن يقصد استخدامه بهذه الطريقة إلا أننا نشاهد بعض الفتيات الصغيرات يظهرن أجسادهن أثناء الرقص لإرضاء الجمهور في بعض الأحيان ويقدمن هذا تحت ضغط "متابعة المعجبين" ولا يريدن أن يخسرن أو يخيبن ظن معجبيهن ولزيادة نسب المشاهدة 
  4. مصدر التحرش: نظرا لأن التطبيق يسمح لك بمشاركة جميع أنحاء العالم، فإن فرص التحرش اللفظي والجسدي موجودة، ويعد النقد على الشاشة أمرا طبيعيا، ولكن قد يصادف نفس الأشخاص في الحياة وقد يمثلون تهديدا لهم، مرة أخرى ليس خطأ التطبيق ولكن في من يستخدمه. 
  5. مصدر الابتزاز: في ثقافة مثل ثقافة باكستان والهند، حيث يشيع القتل للشرف يمكن استخدام المحتويات التي تمت مشاركتها عبر هذه الأنواع من التطبيقات لابتزاز الأفراد حتی لو لم يكونوا مشتركين فيها بشكل مباشر.
  6. النرجسية: معظم مستخدمي التطبيقات مهووسون بنفسهم قد تعرف صديقا من مستخدمي TikTok وكل ما يطلبونه هو تصوير مقطع فيديو لهم أثناء قيامهم بكل تلك الأعمال المجنونة التي يعتقدون أنها تجعلهم يبدون جذابين.
  7. الألم الذاتي وتعذيب النفس: مستخدمو TikTok تجاوزوا الآن حد إيذاء النفس أصبحت مقاطع الفيديو الخطرة، والرقص أمام القطارات أو السيارات، والتعذيب لإظهار النفس وزيادة المتابعين وما إلى ذلك. 
  8. الاكتئاب: مستخدمو التوك توك إذا فشلوا في تحقيق رغبتهم في القبول ينتج عن ذلك التوتر والضغط والاكتئاب. 
  9. الانتحار: في حاله انحسار الشهرة أو النهاية المأساوية لمستخدم هذا التطبيق فقد يؤدي إلى أفكار أو ميول انتحارية. 
  10. النهايات المأساوية والسجن: قد يصل محاولات جذب الانتباه المتتبعين إلى المشاهد الفاضحة والتي تؤدي إلي قضايا مخلة بالشرف أو الدعوة إلى الفسق والأمثلة أمام أعين كل أسرة تخشى على أبنائها من تركهم بمفردهم بدون رقابة على هذا التطبيق.

انتهى

تعليقات
ليست هناك تعليقات

    اطلع على مقالات موقع المرجع في جوجل نيوز

    يمكنك الحصول على مقالات موقع المرجع من هنا

    اضغط هنا



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -