مربع البحث

اسلك الطريق الصحيح - كيف نأخذ بالأسباب المدهشة التي تقودنا إلى النجاح

اسلك الطريق الصحيح - كيف نأخذ بالأسباب المدهشة التي تقودنا إلى النجاح

تأليف : إريك باركر

نشر : مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة


نبذة عن الكتاب


يؤكد المؤلف أن القادة نوعان : عاديون واستثنائيون، حيث يسلك القادة العاديون القنوات الرسمية ويحصلون على الترقيات ويلتزمون بالقواعد ويلبون التوقعات. أما القادة الاستثنائيون فهم الذين يسلكون طرقاً غير مألوفة، ويستثمرون الفرص، ويفاجئون العالم بإنجازات غير مسبوقة، ويتخذون قرارات غير متوقعة، ولذلك فهم الذين يصنعون الفارق من خلال أفكارهم المتحررة، فيقودون مجتمعاتهم ومؤسساتهم إلى أفاق أوسع من الفرص ، ولا سيما في ظل اقتصاد العولمة شديد التنافسية.وهؤلاء هم القادة المبادرون والإيجابيون والمؤثرون.


نكتشف أن الحب والأصدقاء أهم من الأرباح والأرقام ومؤشرات النتائج ، فتقييم الحياة باستخدام مقياس واحد هو المشكلة، إذ لا يمكننا أن نستخدم مقياسا واحدا فحسب لتقييم حياة ناجحة. لتقييم الحياة برمتها علينا النظر من الداخل إلى الخارج، وأن نستخدم المقاييس الكمية والكيفية معا. 

وهذه بعض - لا كل - المقاييس التي يمكننا استخدامها
  1. مقياس السعادة: أي امتلاك مشاعر الاستمتاع بحياتنا والرضا عنها. 
  2. مقياس الإنجاز، أي تحقيق إنجازات في حياتنا دون التقيد بإنجازات الآخرين. 
  3. مقياس الأهمية: تحقيق تأثير إيجابي في الناس الذين يحبوننا ونحبهم، والذين نهتم بشأنهم 
  4. مقياس الإرث: أي تأسيس قيمنا وإنجازاتنا بمنهجية ومنظور يمكننا من تحقيق نجاح دائم ومستقبلي.

کي تسلك الطريق الصحيح 
ما الكلمات التي يحسن بك التفكير بها وأنت تفكر بالنجاح الصحيح؟ ما رأيك بكلمات: الانسجام والتركيز والداخل والتسامح والمستقبل؟

لا يتحقق النجاح نتيجة لسبب واحد، وبميزة واحدة، وبالعمل الشاق فقط، بل يتحقق من خلال : 
  • الانسجام بين ما أنت عليه وما تريد أن تصبح عليه. 
  • المهارة المناسبة في الدور الإنساني والوظيفي المناسب. 
  • الشخص الجيد المحاط بأشخاص جيدين. 
  • سيرة ومسيرة ذات معنى تربطك بالعالم وتربط العالم بقصتك.
  • شبكة واسعة ومفتوحة من العلاقات، وعودة ذكية بين الحين والآخر إلى الذات. 
  • ثقتك التي تمكنك من مواصلة مسيرتك وأنت تتعلم وتسامح نفسك بعد أن تسامح غيرك. 
  • وحياة سعيدة من دون أن تكون مثالية، ورؤية مستقبلية من دون أن تكون خيالية، ونظرة خارجية منبثقة من مشاعر إنسانية عالمية، ومربوطة بخيوط داخلية.

رابط الكتاب





وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-