مربع البحث

كتاب تشظي الذات وتحلل الشخصية وعلاقتها بالكرب النفسي

تشظي الذات وتحلل الشخصية وعلاقتها بالكرب النفسي

تأليف : شيماء نجم صفر

نشر : المكتب الجامعي الحديث

2014



مقدمة الكتاب

يتفاوت تشظي الذات في الشدة متراوحا بين التشويشات الخاطفة للتماسك الذاتي الذي يعود لينشأ بسرعة نسبيا إلى حالات طويلة من التماسك الذاتي المشوش ، وتشظي الذات إن كان ضعيفا او شديدا قد ينتج او يؤدي إلى نشاط مضطرب او جنون ، او اضاءة استعمال مادة طبية ..


وقد تكون سلوكيات جامعة تؤدي الى عدم الاتزان الملحوظ للتماسك الذاتي المتفاوت في الشدة من التماسك الذاتي الضعيف إلى التجزؤ الصريح للذات . و يمكن فهم تشظي الذات بأنه انهيار التماسك الذاتي . 


وتعد الفوضى الذاتية مثل الريبة والقلق المفرط الذي لا يقاوم باها الميل الى التشظي بالدرجة الأولى لان الصراع الأساس لمثل حياة هؤلاء المضطربين مرتكز على المساعي الحثيثة لإحباط تشظي الذات


وتظهر حالات تشظي الذات نفسها أولا عندما تخزن الخبرات الصدمية اصلا في الذاكرة على شكل شظايا حسية من غير ترابط قصصي ، وهذه تعاود (يعاود التشظي) الذهن عندما يكون هناك فشل لاحق في تفعيل هذه الذكريات. 


وقد يؤدي التشظي وكذلك تذكر السيرة الذاتية بشكل عام ، دور استراتيجية تجنب الكرب النفسي المرتبط بالصدمة . ومن جهة أخرى فهما أي التشظى وتذكر السيرة الذاتية يقوضان تماسك المعلومات في تذكر سيرة حياة الفرد 


عندما نتحدث عن تحلل الشخصية ، فإنه من غير الممكن أن لا نشير الى الادراك ، اذ ان هناك ظاهرتين غالبا ما تتواجدان ومن الصعب التمييز بينهما في مناسبات عديدة ، إذ يشير عدد من المؤلفين إلى نقص الدليل الواضح او القاطع فيما إذا كانت هناك ظواهر مستقلة عنه ، اذ يستعمل مصطلح تحلل الشخصية بصورة عامة طبقا لـ الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية الصادر من جمعية الطب النفسي الأمريكية APA ، والاصطلاح في الدليل متضمنا كل من (التحلل والادراك ) ..


رابط الكتاب


حقوق الكتاب محفوظة لدار النشر

اضغط هنا لشراء نسخة


اضغط هنا لقراءة الكتاب




وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-