مربع البحث

فعالية برامج الدورات التدريبية في التقليل من قلق امتحان البكالوريا

فعالية برامج الدورات التدريبية في التقليل من قلق امتحان البكالوريا

ماجستير
إعداد : بن رابح نعيمة
إشراف : بشلاغم يحي
قسم العلوم الاجتماعية -جامعة أبي بكر بلقايد
2012




ملخص الدراسة

هدفت الدراسة إلى الكشف عن مدى فعالية الدورات التدريبية، في خفض قلق الامتحان لدى الطلبة المقبلين على شهادة البكالوريا دفعة جوان 2012، حيث اعتمد كل من مركز الرائد بوهران، إشراق ببئر خادم، الذكاء  ببوزريعة بالجزائر العاصمة في الدراسة الميدانية. وانطلقت الطالبة الباحثة  بناءا على هذا الهدف من التساؤلات التالية:  
  1. - هل هناك فرق في درجات القلق لدى أفراد العينة التجريبية والضابطة على القياس القبلي؟‌
  2. -‌هل هناك فرق في درجات القلق فيما بين أفراد العينة التجريبية على القياس القبلي؟‌
  3. -‌هل هناك فرق في درجات القلق لدى أفراد العينة التجريبية والضابطة على القياس البعدي؟‌
  4. -‌هل هناك فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان فيما بين المجموعات التجريبية على القياس البعدي ؟‌
  5. -‌هل توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان كما تقيسها أداة الدراسة فيما بين كل مجموعة تجريبية وأخرى ضابطة، تبعا لكل مركز على حدة، في القياس البعدي ؟.‌
  6. -‌هل توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان فيما بين المجموعات التجريبية الثلاثة تعزى إلى متغيرات الجنس، السن، والتخصص الدراسي؟‌
وللإجابة على تلك التساؤلات اقترحت الطالبة الفرضيات التالية: 
  • 1- توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق كما يقيسها مقياس حالة القلق وسمة القلق لسبيلبرجر بين المجموعات التجريبية وهم التلاميذ المستفيدين من الدورات التدريبية وبين المجموعات الضابطة ، وهم التلاميذ الذين لم يستفيدوا من تلك الدورات في القياس القبلي. ‌ 
  • 1-1 توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان كما يقيسها مقياس حالة القلق وسمة القلق لسبيلبرجر فيما بين المجموعات التجريبية الثلاثة في القياس القبلي.‌
  • 2- توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان كما يقيسها مقياس القلق من  الامتحان بين المجموعات التجريبية  والمجموعات الضابطة في القياس البعدي .‌
  • 2-1- توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان كما يقيسها مقياس القلق من الامتحان فيما بين المجموعات التجريبية الثلاثة في القياس البعدي. 
  • 2-2- توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان كما يقيسها مقياس القلق من الامتحان لسبيلبرجر فيما بين كل مجموعة تجريبية وأخرى ضابطة تبعا لكل مركز على حدة في القياس البعدي. 
  • 2 - 3- 4 - 5  توجد فروق دالة إحصائيا في درجة القلق من الامتحان كما يقيسها مقياس القلق من الامتحان لسبيلبرجر فيما بين المجموعات التجريبية الثلاثة في القياس البعدي تعُزى لمتغيرات الجنس، السن والتخصص الدراسي.‌

تكونت العينة التجريبية من 22تلميذا ،بواقع 71 ‌متدربة و50 ‌متدربين، مسجلين بالمراكز التدريبية:‌الرائد بوهران  بواقع (50متدربين)، إشراق بالجزائر العاصمة (77متدرب)، الذكاء بالجزائر العاصمة (51‌متدربين)، والعينة الضابطة تكونت من (20) تلميذا وتلميذة من أقسام النهائي ثانوي مرشحين لامتحان البكالوريا ،(70) تلميذا وتلميذة شكلوا المجموعة الضابطة المكافئة للمجموعة المتدربة بمركز إشراق ،(50) تلاميذ في المجموعة الضابطة لمجموعة مركز الرائد (51) المجموعة الضابطة لمجموعة مركز الذكاء، حيث تم توزيع المقياس القبلي (مقياس حالة القلق وسمة القلق لسبيلبرجر)على العينة قبل البدء في التدريب، والمقياس البعدي (مقياس القلق من الامتحان لسبيلبرجر وآخرون) بعد انتهاء الدورات. 

وبعد التحليل الإحصائي وفق برنامج أل SPSS الإصدار (70) واستخدام اختبار"ت"‌ للعينتين المستقلتين وكذا اختبار "ف"‌ لتحليل التباين الأحادي

أسفرت‌ النتائج‌ على‌ مايلي :
  • لا يوجد فرق في مستوى القلق في القياس القبلي بين المجموعات التجريبية والضابطة.‌
  • لا يوجد فرق في مستوى القلق من الامتحان في القياس القبلي فيما بين المجموعات التجريبية الثلاثة 
  • توجد فروق في مستوى القلق من الامتحان في القياس البعدي بين المجموعة التجريبية والضابطة لصالح المجموعة الضابطة . 
  • توجد فروق بين المجموعات التجريبية والضابطة تبعا لكل مركز تدريبي في مستوى القلق من الامتحان في القياس البعدي، ما عدا بين المجموعة التجريبية المتدربة بمركز الذكاء ومجموعتها الضابطة
  • كما لم تثبت فروق فيما بين المجموعات التجريبية تعُزى  لمتغيرات الجنس، السن والتخصص الدراسي،‌في القياس البعدي عند مستوى دلالة 0.05. ‌
 

رابط الرسالة







وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-