القائمة الرئيسية

الصفحات

بعض الوظائف التنفيذية وسرعة معالجة المعلومات لدى عينة من المراهقين الذاتويين والذاتويين ذوي نقص الانتباه وزيادة النشاط والأصحاء

بعض الوظائف التنفيذية وسرعة معالجة المعلومات لدى عينة من المراهقين الذاتويين والذاتويين ذوي نقص الانتباه وزيادة النشاط والأصحاء










رسالة مقدمة لاستكمال درجة الماجستير في الآداب
تخصص علم النفس الإكلينيكي 

إعداد : مي أسعد محمد أبو العز
إشراف : فاتن طلعت قنصوه - أسماء مصطفي الشخيبي


1439هـ - 2018 م






ملخص الدراسة :

هدفت هذه الدراسة إلى بحث بعض مكونات الوظائف التنفيذية، وسرعة معالجة المعلومات لدى المراهقين الذاتويين، والذاتويين ذوي نقص الانتباه وزيادة النشاط، والاصحاء، والمقارنة بينهم . وقد أجريت الدراسة على عينة (ن = 75) من المراهقين (25 ذاتوياً، و25 ذاتوياً ذوي نقص الانتباه وزيادة النشاط) وعينة مكافئة من الأصحاء (ن = 25)، وتراوحت أعمارهم بين (12 و 18) عامًا . وقد تم الإستعانة بعدد من اختبارات الوظائف التنفيذية ومنها : (1) اختبارات المرونة المعرفية : اختبار توصيل الدوائر (الجزء ب)، واختبار أندرو (2) اختبارات القدرة على كف الإستجابة : اختبارستروب لتسمية الألوان، واختبار شطب الأرقام المعدل (3) اختبارات التخطيط : اختبار المتاهات، واختبار برج هانوي . واختبارات سرعة معالجة المعلومات ومنها : (1) اختبار سرعة التشفير الشكلي للألوان ، (2) واختبار سرعة الذاكرة والتفكير معاً، (3) مكون الذاكرة العاملة كجزء من مقياس ستانفورد بينيه ( الصورة الخامسة ) . واختبارات الذاتوية ومنها : (1) معامل طيف الذاتوية، (2) مقياس جيليام لتشخيص التوحد (3) مقياس تقدير التوحد، (4) مقياس اضطراب طيف التوحد . واختبارات اضطراب نقص الانتباه وزيادة النشاط ومنها : (1) مقياس اضطراب نقص الانتباه مفرط الحركة، (2) مقياس تقدير نقص الانتباه المصحوب بالنشاط الزائد . وقد أشارت نتائج الدراسة إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات درجات المراهقين الذاتويين، ومتوسطات درجات الذاتويين ذوي نقص الانتباه وزيادة النشاط على اختبارات الوظائف التنفيذية محل الدراسة وهي : ( التخطيط - المرونة المعرفية - كف الاستجابة )، وسرعة معالجة المعلومات فى اتجاه المراهقين الذاتويين في الاتجاة الأفضل، كما جاء في الفرض الأول . وكذلك بينت نتائج الفرض الثاني للدراسة الحالية وجود فروق دالة إحصائيًا بين متوسطات درجات الأصحاء، ومتوسطات درجات الذاتويين ذوي نقص الانتباه وزيادة النشاط على بعض الوظائف التنفيذية ( التخطيط - المرونة - كف الاستجابة )، وسرعة معالجة المعلومات في اتجاه الأصحاء في الاتجاه الأفضل . كما أوضحت نتائج الفرض الثالث وجود فروق دالة إحصائيًا بين متوسطات درجات المراهقين الذاتويين، ومتوسطات درجات الأصحاء على بعض الوظائف التنفيذية ( التخطيط - المرونة المعرفية - كف الاستجابة )، وسرعة معالجة المعلومات فى اتجاه الأصحاء في الاتجاه الأفضل .


الكلمات المفتاحية : الوظائف التنفيذية، سرعة معالجة المعلومات، الذاتوية، نقص الانتباه وزيادة النشاط.




مصدر الكتاب


تم جلب هذا الكتاب من أحد المصادر المفتوحة على أنه برخصة المشاع الإبداعي أو أن المؤلف أو دار النشر موافقين على نشر الكتاب في حالة الإعتراض على نشر الكتاب الرجاء التواصل معنا


--------------------------------------------------------------

هام بخصوص حقوق الملكية الفكرية


مكتبة المرجع لا تتيح تحميل بعض الكتب وتكتفي بمعاينتها فقط وهذا حفاظا على حقوق أصحابها . لذا إذا أردتم امتلاك نسخة من هاته الكتب يرجى التواصل مع أصحابها (المؤلفين أو دور النشر)

--------------------------------------------------------------


المحتويات