كتاب المناعة الفكرية في ضوء النظرية المعرفية

المناعة الفكرية في ضوء النظرية المعرفية



تأليف : صاحب الشمري


يعد مفهوم المناعة الفكرية مفهوما جديدا، يختلف عن المفاهيم المطروحة سابقا، ويحاول هذا الكتاب التنظير لهذا المفهوم، بصورة تجعله أكثر وضوحا، وأكثر قابلية للتطبيق العملي، حتى يكون متاحا بصورة أفضل للباحثين والمهتمين بهذا المجال، ومن باب أنه لا يوجد عمل مكتمل تماما، فإن هذا التنظير يترك الباب مفتوحا لكل المختصين لغرض التوسع في هذا المفهوم وتطويره.
إن عملية التنظير لهذا المفهوم، تستند على فكرة أن المناعة الفكرية للفرد، مثل المناعة البيولوجية له، كلاهما وسيلة لتحديد الهوية الفردية، ومنظومة للحفاظ على الذات الفردية من كل ما من شأنه إلحاق الأذى بها، ووقايتها من كل ما يمكن أن يصيبها من عاهات واختلالات، وهي في ذلك لا تخرج عن كونها جزء من المنظومة المعرفية الشاملة للفرد، ومكونات الشخصية الإنسانية.
لقد كان المخطط لهذا الكتاب، أن يظهر في نهاية العام الحالي، أو بداية العام القادم، لكن؛ ومنذ أن تم نشر البحث الذي شهد إبراز هذا المفهوم، تلقيت العشرات من الرسائل من باحثين على امتداد الوطن العربي، يرغبون في الكتابة في هذا المتغير الجديد، لكن يقف حائلا بينهم وبين ذلك، الاطار المفاهيمي المختصر له، وعدم وجود مصادر إطلاقا تناولته، لذا عزمت على الانتهاء من تأليف هذا الكتاب بأسرع وقت ممكن، ليكون عونا لهم، ومساعدة على اتمام مهمتهم، لذلك أصبح يتضمن دراسة ميدانية واحدة فقط بدلا من خمس كما كان مخططا له، كما تم الاتفاق مع دار النشر على أن يكون متاحة منذ اللحظة الأولى للنشر على الانترنت مجانا وبدون أي مقابل.






الإبلاغ عن انتهاك لحقوق النشر

غير مسموح بإضافة تعليقات جديدة