كتاب سيكولوجيا اللغة والاتصال

سيكولوجيا اللغة والاتصال

تأليف : قاسم حسين صالح

يعني الاتصال بالجماهير الانسان الآخر، أو نقل الافكار والمعلومات والتجارب والخبرات والقيم والمعتقدات والاتجاهات من فرد الى اخر، بهدف تغيير الاتجاهات أو الاقناع أو الاعلان أو التبشير بفكرة أو اثارة أو ايحاء أو التحريك أو التحريض أو المناورة أو التضليل أو الاشاعة بانواعها أو الحرب النفسية أو التربية والتثقيف والترفية. وليس شرطا`` ان يتم الاعلام `` الاتصال `` وجها لوجه فقط، انما أيضا`` بوسائل وتقنيات حديثة متطورة. اما اللغةفهي انجاز بشري كبير ومتميز، ورغم ما متوفر من دراسات كثيرة في ميدان اللغة، فأننا سوف لن نتطرق الى مسائل عديدة فيها من قبيل الجوانب الفيزيائية والفسلجية للغة، وتحليل الاصوات `` الفونيمات والمورفيمات `` وغيرها.. لسبب جوهري هو ان الهدف من وجود فصل عن `` سيكولوجية اللغة `` في هذا الكتاب هو التركيز على الجوانب الاجتماعية والنفسية فيها بالشكل الذي يفيد المشتغلين في وسائل الاتصال السمعية والمرئية والمقروءة.. والقاريء العام أيضا``.

الإبلاغ عن انتهاك لحقوق النشر

غير مسموح بإضافة تعليقات جديدة