كتاب مشكلات التعلم ـ النمائية ـ الاكاديمية

مشكلات التعلم ـ النمائية ـ الاكاديمية




المؤلف : فكرى لطيف متولى
الناشر : مكتبة الرشد ناشرون

أحيانا نعجز عن تفسير بعض الظواهر أو أن نفشل في فهم بعض البديهيات. لكن لا يعني ذلك عجزنا التام عن الفهم أو التعلم أو المحاولة في التفسير والبحث عن خفايا ما نراه بأعيننا ونشعره بقلوبنا. لكن هؤلاء الأطفال قد عانوا من هذا العجز الحقيقي عن التعلم والقدرة على تفسير الأشياء وربطها بعقولهم وأحاسيسهم. فيتوقفون عن أي ردة فعل لهذه الظاهرة .عاجزين عن التعبير، والتفاعل مع ما يرونه أو يحسونه ، ففي كثير من الأحيان ينتاب الأبوين الخوف والقلق لما يلاحظانه على صغيرهما من عدم القدرة على إمساك الأشياء بكلتا يديه أو كثرة حركته واندفاعه وبخاصة في أثناء اللعب أو السير أو لعدم تجاوبه مع ما يدور حوله من حركة أو أحداث مثيره. وفي الجهة الأخرى نرى الأمر نفسه يحدث مع المدرسين . إذ كثيرا ما يواجهون صعوبات في أداء رسالتهم وذلك لما يواجهونه من مشكلات في توصيل المعلومات في أداء رسالتهم وذلك لما يواجهونه من مشكلات في توصيل المعلومات وتفسيرات الظواهر الخيالات وتفكيرهؤلاء الأطفال . فمنهم من يقوم بإثارة الشغب داخل الفصل . ومنهم من يقوم بالاعتداء على زملاءه ومنهم من يضايق غيره ومنهم المهمل في أداء واجباته وفهم دروسه.

غير مسموح بإضافة تعليقات جديدة