كتاب التشخيص التكاملي و الفارقي للإعاقة العقلية

التشخيص التكاملي و الفارقي للإعاقة العقلية




تأليف :  فوقية حسن رضوان



يمكن التمييز بين الطفل المعاق عقليا إعاقة متوسطة والطفل العادي في النمو العقلي والقدرات العقلية في سن مبكرة , لان نموه العقلي بطئ جدا وقدراته العقلية ضعيفة , وحصيلته اللغوية بسيطة , ونستطيع تشخيص تخلفه في مرحلة الروضة ونحن مطمئنون إلى دقة التشخيص . أما الفروق بين حالات التخلف البسيط وأقرانهم العاديين في النواحي العقلية فبسيطة في مرحلة الطفولة المبكرة , وكبيرة في مرحلة الطفولة المتوسطة وما بعدها , ويتعذر تشخيص تخلفها في مرحلة الروضة , ويفضل تشخيصها بعد التحاقها في المدرسة الابتدائية وملاحظتها فترة كافية لان الخصائص العقلية لا تميز بين النتخلف وغير المتخلف في الأعمار الصغيرة وتميز بينها في الأعمار الكبيرة .

رفعه مشكورا : د. أحمد حسن البحراوي


غير مسموح بإضافة تعليقات جديدة