كتاب إدارة الخوف

إدارة الخوف


تأليف : آرثر بيل  - جيمس جاردنر 


ما المقصود بالفوبيا؟ وما الأعراض المصاحبة لها؟ ما الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض الفوبيا؟ وكيف يمكن للشخص أن يكتشف أنه مصابًا بها؟ من الأشخاص الذين لديهم القابلية للإصابة بالفوبيا؟ وهل تشير الإصابة بالفوبيا إلى وجود مرض عقلي؟ كيف يمكن تشخيص الفوبيا؟ وكيف يمكن إدارتها والتغلب عليها؟ ما الأساليب العلاجية التي أثبتت فاعليتها في علاج مرض الفوبيا؟ ما المعلومات التي يمكن معرفتها عن فوبيا الشخص تجاه شيء معين؟ ما الموارد المتاحة التي تساعد في التخلص من الفوبيا؟
يعاني ما يزيد عن خمسين بالمائة من الشعب الأمريكي بنوع أو أكثر من الفوبيا خلال إحدى مراحل حياتهم. وتتراوح تلك التجربة ما بين الشعور المؤقت بالخوف الشديد إلى الإصابة بالفوبيا التي قد تعيق حياة المريض لمدة طويلة للغاية. وقد يؤدي عدم العلاج منها إلى إعاقة حياة الإنسان اليومية أو تحقيق أهدافه المهنية وعلاقاته الاجتماعية. وفي العديد من حالات الفوبيا لا يخبر المريض أحدًا عن حالته - حتى أقرب الناس إليه – وبذلك، يسمح للخوف أن يسيطر عليه، بل وأن يملي عليه الأشياء التي يمكنه القيام بها والأشياء التي لا يمكنه القيام بها.
يوضح الكتاب كيفية القضاء على الفوبيا، حيث يحتوي على خلاصة الأبحاث العلمية والتحليلية الحديثة عن الفوبيا. كما يضم الحالات الواقعية التي عالجها دكتور "جاردنر" في عيادته وذلك للرد على جميع الأسئلة الملحة التي تطرأ على ذهن مريض الفوبيا أو أي من أصدقائه أو أقاربه.

الإبلاغ عن انتهاك لحقوق النشر

غير مسموح بإضافة تعليقات جديدة