القائمة الرئيسية

الصفحات

مقاييس الصحة النفسية مقاييس المشكلات والاضطرابات

دليل المقاييس والاختبارات النفسية والتربوية لــ أحمد أبو السعد
مقاييس الصحة النفسية مقاييس المشكلات والاضطرابات 


تعتبر المقاييس النفسية أدوات علمية لتقدير شخصية الفرد من جوانبها المختلفة والعديدة، سواء كيفيًّا أو كميًّا؛ وذلك من أجل اتخاذ القرار المناسب في المشكلات أو الظواهر السلوكية التي تتعلق بالمرشد. كما يمكن للمقياس النفسي تحديد القدرات العقلية المختلفة ومدى العلاقات الاجتماعية بين الأفراد والمجتمع الذي يعيشون فيه ومستوى التحصيل الدراسي للفرد وعوامل تقدمه وتأخره فيه، متناولًا إمكانيات الاختبار المناسب للشعب الدراسية المختلفة فيما يتفق مع قدرات وإمكانيات والاستعدادات واتجاهات وميول التلاميذ. ويجمع المشتغلون بالقياس النفسي على أن الاختبارات من أهم وسائل جمع المعلومات بصورة أقرب إلى الموضوعية، والتي كثيرًا ما يلجأ لها الإرشاد النفسي في قياس بعض الظواهر النفسية. وللاختبارات النفسية أدوات قياس مفيدة، وذلك بعد إخضاعها للتجريب والتقنين والمقارنة واعتبارها وسائل تشخيصية تنبؤية علاجية تستخدم جنبًا إلى جنب مع الوسائل الأخرى وليس بديلًا عنها. إن معظم الاختبارات النفسية المستخدمة في مجال الإرشاد النفسي تهدف إلى الكشف عن سمات الشخصية من النواحي الاجتماعية والتربوية والمهنية لمساعدة المسترشد في اتخاذ قراراته بنفسه فيما يتعلق بمستقبلة الدراسي والمهني، وبما يتفق أيضًا مع شخصيته، وبناء على ذلك أكدت العديد من الدراسات العديد من الفوائد للاختبارات النفسية.


مصدر الكتاب


تم جلب هذا الكتاب من أحد المصادر المفتوحة على أنه برخصة المشاع الإبداعي أو أن المؤلف أو دار النشر موافقين على نشر الكتاب في حالة الإعتراض على نشر الكتاب الرجاء التواصل معنا


--------------------------------------------------------------

هام بخصوص حقوق الملكية الفكرية


مكتبة المرجع لا تتيح تحميل بعض الكتب وتكتفي بمعاينتها فقط وهذا حفاظا على حقوق أصحابها . لذا إذا أردتم امتلاك نسخة من هاته الكتب يرجى التواصل مع أصحابها (المؤلفين أو دور النشر)

--------------------------------------------------------------


المحتويات