القائمة الرئيسية

الصفحات

كتاب مدخل إلى علم النفس المرضي والإكلينيكي

مدخل إلى علم النفس المرضي والإكلينيكي 



تأليف : إ.م.كولز


نبذة عن الكتاب

يفتن الناس دائماً بسحر الأمور الغريبة التي تجرى على نسق غير مألوف. ولكن علم النفس المرضي – بوصفه دراسة علمية للسلوك الشاذ - ليس مجرد دراسة للغريب الشاذ فحسبK بل هو جزء من أحد فروع المعرفة الأوسع وإذا كان لهذا الكتاب من هدف تعليمي فإنه يقوم بتزويد قارئه بوعي وإدراك لتنوع الموضوعات التي يغطيها تحت عنوان (علم النفس المرضي) ء كما ييسر له القيام بمقارنة وتقييم ناقدين للمناحي التي سلكها العلماء في تعاملهم مع مشكلات السلوك الشاذ وعلاجه. فهو كتاب يؤثر تصور المبادئ الأساسية وتفهمها - وبخاصة التعريفات – على السرد المفصل لإضرابات معينة وما يستلزم من طرق علاجية بحيث يؤكد على المفاهيم الثابتة بالبرهان والدليل لا على الموضوعات الرائجة مؤخرا.
والكتاب ثمرة ما يربو بقليل على أثنى عشر عاما من العمل والجهد. ففي فصل الخريف من عام 1967 م ألقيت على عاتقي مسئولية إعداد مقرر دراسي في علم النفس لأقوم بتدريسه لطلاب السنة الثالثة من أحدى كليات جامعة (سيمون فريزر).  ولقد تغيرت محتوياته وأهدافه تدريجياً من خلال القيام بالإجراءات التالية أثناء تدريسه: فلقد طلبت من كل مجموعة من الطلاب الذين تكبدوا عناء دراسته أن يبدوا رأيهم فيه بذكر الموضوعات التي كانوا يتمنون دراستها من خلاله لو أنه أشتمل عليها، والموضوعات التي تمنوا حذفها منه وعدم إلزامهم بدراستها، والموضوعات التي رأوا تخصيص وقت أقل أو أكثر لمناقشتها ودراستها، بالإضافة إلى تفكيري فيما ينبغي اللجوء إليه من طرق لتحسين هذا المقرر وتطويره إلى الأفضل... ولم ينته الأمر بهذا الكتاب إلى ما هو عليه حتى خريف عام 1974م: حين تم تطوير هذا المقرر بوصفه برنامجأ يستقل الطالب بدراسته معتمدا على نفسه مما استوجب جعل أهدافه التعليمية بينة واضحة بعد أن كانت ضمنية مضمرة، وبما أدى به في النهاية إلى أن يصبح كلا مترابطا .

رابط الكتاب


مصدر الكتاب


تم جلب هذا الكتاب من أحد المصادر المفتوحة على أنه برخصة المشاع الإبداعي أو أن المؤلف أو دار النشر موافقين على نشر الكتاب في حالة الإعتراض على نشر الكتاب الرجاء التواصل معنا


--------------------------------------------------------------

هام بخصوص حقوق الملكية الفكرية


مكتبة المرجع لا تتيح تحميل بعض الكتب وتكتفي بمعاينتها فقط وهذا حفاظا على حقوق أصحابها . لذا إذا أردتم امتلاك نسخة من هاته الكتب يرجى التواصل مع أصحابها (المؤلفين أو دور النشر)

--------------------------------------------------------------


المحتويات